مسلسل قيامة عثمان 58 حياة جيركوتاى على المحك – نيكولا يعاقب السيد اومور – عثمان يتحالف مع اهالي كارامان

مسلسل قيامة عثمان 58 حياة جيركوتاى على المحك – نيكولا يعاقب السيد اومور – عثمان يتحالف مع اهالي كارامان، السيد عثمان يتحالف مع أهالي كرمان ويقنعهم بأن يساعدوه للوقوف ضد الدولة الالخانية وهذا لأن السلطان لم تعد ليه الشجاعة للمواجهة.

ونيكولا يعاقب السيد أومور على طريقته الخاصة وهذا بعد أن عاد أدراجه وتخلى عنه في ساحة المعركة، وللأسف حياة الجيركوطاي في خطر شديد الآن، فبعد أن دخل الإسلام يبدو أن هناك خطط أخرى للمخرج.

والسيدة بالا قبلها سيتحطم الآن وخصوصا بعد أن أعلن عثمان نيته رسميا بالزواج من السيدة مالهون، فهل سيقبل السيد أومور بهذا الزواج؟ أم أن الشيخ أديب عالي سيتدخل شخصيا ويقنعه بهذه المسألة.


اعلان

لأول مرة نشاهد حلقة بدون أي مشاهد قتالية وتكون بهذه القوة والمستوى العالي من الإحترافية، فنحن لا نتذكر أننا قمنا بتخطي أي مشهد من مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 57، وأنتم أيضا لا تجعلو هذه الحلقة تفوتكم لأننا سوف نكشف لكم العديد من الأحداث النارية ونحطم لكم جميع القواعد الفنية بالمسلسل.

أحداث الحلقة 58 مسلسل المؤسس عثمان

الآن ما هذا الغباء الذي تمكن من السيد أومور، فلقد تم تقديمه على أنه شخصية ذو عقلية فزة بل هو رجل سياسة ولديه من الحنكة الحربية والذكاء والمكر والدهاء الكثير والكثير، وتم تقديمه على أنه شخص متواضع أيضا ولكنه الآن هو من يفسد كل شيء، فهو يطمع بالنصر لنفسه بل ويحارب جنبا الى جنب مع نيكولا.

نيكولا العدو البيزنطي الأول لعثمان ابن الغازي ارطغرل، بل هو العدو الأول للإسلام والمسلمين في المنطقة، ها هو السيد أومور وبكل بصاطة يساعده ويقع في فخ الخيانة دون أن يشعر فإلى متى سيستمر هذا الغباء، إلى متى سيتم إظهار السيد أومور على أنه شخص متسرع وأحمق.

والآن وبعد أن تدخل الشيخ أديب عالي نعتقد أن هذه الأزمة ستحل قريبا لأننا كما شاهدنا أن الشيخ أديب عالي رجل ذو هيبة رهيبة للغاية وعثمان والسيد اومور يحترمونه كثيرا، لذا ماذا سيفعل الشيخ أديب عالي مع السيد أومور فلقد أقنع عثمان بالفعل بهذا الزواج.

ولكن كيف سيقنع الشيخ أديب عالي السيد أومور بزواج عثمان ومالهون؟ إذا كنتم تتذكرون فلقد أخبرناكم في موضوع سابق أن السيد أومور سيقتنع، سيقتنع عندما يشعر أن نصر عثمان هو نصر له وأن نصره هو نصر لعثمان، حينها لن يتحرك أحد من رأسه وحتى لن تكون هناك عداوة من الأساس.

فالآن السيد أومور سيكون جد أبناء عثمان وعثمان سيكون والد لأحفاد السيد أومور، وبهذه الطريقة سيتحد الإثنين والقبيلتين.

تابع التتمة في الفيديو:


اعلان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى