اعلان

مسلسل قيامة عثمان الحلقة 43 الراية الجديدة /عثمان يواجه غضب بامسي


اعلان

مسلسل قيامة عثمان الحلقة 43 راية القبيلة الجديدة، عثمان يواجه غضب بامسي والجميع، انقاذ بايخوجا، ظهور مال خاتون، الأعداء والاتحاد مع نيكولا.

مسلسل قيامة عثمان الحلقة 43 الراية الجديدة

أخيرا تم رفع الإعلان الثاني وتبدأ الأحداث بعدما انهى عثمان الراية الجديدة لقبيلة الكايي ثم يأمر بإزالة راية القبيلة القديمة التي اعتدنا عليها وتعليق الرايات وذلك دون علم مسبق من أي أحد فيتفاجئ جميع الأهالي بتلك الراية ولا يعجبهم هذا التصرف وخاصة المقربين من عثمان الذي يتفاجئون أيضا بهذا الشيء ومنهم بامسي وسافجي وجوندوز ودوندار ويتحركون على الفور إلى خيمة عثمان لكي يسألوا عثمان عما يفعله وكيف يزيل ويبدل رايتهم؟

ويكون الأشد غضبا هو بامسي رغم ان بامسي دائما يتفق مع عثمان في كل شيء لكن هذه المرة يغضب وينفعل على عثمان ويقول له بحزن شديد لما تغير رايتنا يا سيد عثمان؟ يتبعه سافجي قائلا لعثمان بغضب هذه الراية التي تحمل قيمةمشتركة لنا جميعا لا يمكن تغييرها.


اعلان

لكن عثمان يصر على قراره ويحاول اقناعهم قائلا انهم قاوموا بهذه الراية لكن حان وقت الغزو والفتح ويجب أن يكون هنالك رمزا وراية تشمل جميع المجاهدين وستكون أملا لجميع المسلمين حول العالم وبداية تأسيس دولة.

بعدما يقوم نيكولا بأسر بايخوجا كما أوضحنا في الموضوع السابق وكيف يقوم بأسره سيقوم نيكولا بإرسال رسالة إلى عثمان يخبره بتسليم قلعة كولوجا حصار وإلا سيقتل بايخوجا وعندما تعرف سافجي تشتغل غضبا وتحمل عثمان مسؤولية ما حدث لأنه سمح لبايخوجا بالخروج في مهمة وهي حماية قافلة التجار وتقول زوجة سافجي لعثمان في غضب شديد ليتك أنت الذي وقعت أسيرا بلا من ابني يا سيد عثمان.

سيتحمال عثمان كلام زوجة سافجي لأنه بالفعل يتحمل مسئولية ما حدث له لذلك يتحرك بنفسه ويدبر مكيدة لكي يتسلل مع محاربيه إلى ايناغول لكن عثمان يعلم أن نيكولا يتوقع تسلل عثمان مرة أخرى إلى القلعة لذلك يقسم محاربيه إلى قسمين.

القسم الأول هم بوران وغينجي ودومرول سيقوم نيكولا بأسرهم مع بايخوجا.

القسم الثاني هم عثمان وجيركوطاي وبايصونغور وسلطوق ألب ويتمكنون بمساعدة جاسوس عثمان في قلعة ايناغول أن يصلوا إلى مكان اسر بايخوجا ومحاربيه ويتم انقاذهم.

على الجانب الاخر نيكولا يستعد للإتحاد مع حاكم القلاع البيزنطية الاخرين فتزداد قوة نيكولا ويكون جيشا صليبيا كبيرا لكي يواجه عثمان والأتراك.

وسيظهر أعداء جدد منهم حاكم بيلاجيك الذي سيدبر مكائدا جديدة ضد عثمان ومنها محاولة قتل عثمان في حفل زفاف سيقيمه خصيصا في قلعته للإيقاع بعثمان وقتله لكن يحدث العكس ويذهب عثمان بمحاربيه متنكرين في زي نساء ويتم فتح القلعة وهذه الاحداث غالبا في نهاية الموسم.

بدأت بالا البحث عن زوجة مناسبة لعثمان تثق بها وظهر في الإعلان الثاني امرأة جديدة إما ستكون مال خاتون أو انها احدى النساء التي ستختار بالا منهن زوجة لعثمان.

غالبا ستكون هذه مال خاتون لأن المخرج ركز عليها ونشوق للأحداث الجديدة بينمها


اعلان