تحليل إعلان 2 مسلسل قيامة عثمان الحلقة 42 وكشف الأسرار

مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 42، خدعة عثمان للنصر، خطة نيكولا للإنتقام، سر حزن عثمان، سر اختفاء جوكتوغ وبامسي، انقلاب زوجة سافجي على هزال.

أخيرا تم رفع الوم الإعلان الثاني تأكدنا ان هذه ليست معركة الأرمن التي يهزم فيها عثمان ويستشهد بايخوجا ابن سافجي ولكنها معركة تمهيدية وينتقم فيها عثمان من نيكولا بسبب قتل اسياد القبائل التركية، وبالفعل ينتصر عثمان في هذه المعركة ولن يستشهد أي أحد من رفاق عثمان وسيكون مع عثمان سالطوق ألب الذي أصبح في صف عثمان وأيضا جيركوطاي وبوران وغينجي ودمرول.

لكن لم يظهر جوكتوغ مع عثمان فكما أوضحنا من قبل أنها مهمة سرية بأمر عثمان وقد اتفق عثمان مع جكتوغ على لعبة من القبيلة ليكون جاسوسا على طارغون ونيكولا.


اعلان

يبدو أن عثمان يتحرك سرا مع المحاربين دون ان يخبر أحدا عما سيفعله أو يقول معلومات خاطئة لأن عثمان يشك في وجود جاسوس في القبيلة خاصة عمه دوندار بالإضافة إلى صانع الفخار الذي لم يعرف عثمان أو أي أحد حقيقته حتى الان.

وهذا ما فعله عثمان من قبل عند فتح كولوجا حصار، لكن للأسف لم يظهر بامسي أيضا في هذا الإعلان فهو لن يشارك في هذه المعركة بسبب الشلل الذي في يده ولاحظ عثمان وجيركوطاي ذلك.

كما أن الفنان الذي دور بامسي في زيارة رسمية إلى باكستان مع وزير خارجية تركيا وقد ظهر في مشهد واحد فقط في الحلقة 42 القادمة إذا لحق التصوير.

انتصر عثمان وهزم نيكولا وتم القضاء على قوات الدعم وتصل إلى نيكولا جثامين قادة محاربيه الذين قضى عليهم عثمان.

يشتغل غضب نيكولا ومن شدة غضبه ظهر وكأنه فقد عقله ويحيط رأسه بالطمي الذي يستخدمه في صنع التماثيل.

ويقول نيكولا أمام فلاتيوس انه سيستدعي جميع حكام القلاع البيزنطيين إلى ايناغول كما أمر الامبراطور وسيؤسس معهم جيشا كبيرا ضد الأتراك.

هكذا يستعد نيكولا للضربة الجديدة لعثمان وستكون المعركة التالية هي معركة تل الأرمن التي ستكون سيهزم فيها عثمان وسيستشهد بايخوجا وستكون هزيمة قاسية لقبيلة الكايي.

أخيرا انكشف سبب جلوس عثمان خلف العرش وحزنه وكانه سيبكي وكنا قد توقعنا انه ليس له علاقة بالمعركة، وأنه بسبب ما سيفعله ومع بالا ووصية ابيه بالزواج من امرأة أخرى، حيث قال عثمان في الإعلان الثاني: أيها العرش ماذا تريد مني؟ تتحدث عن بقاء قبيلة الكايي ولكنك تهدد أكثر الذين أحبهم وهنا يقصد بالا.

أخيرا وكما توقعنا ان زوجة سافجي تنقلب على هازال وظهر ذلك في الإعلان الثاني حيث قالت زوجة سافجي لهازال لو أنكم ام تقوموا بالخيانة لما سمعنا هذا الكلام وتنظر إليها هازال باشمئزاز واستهزاء.

لن تعود العلاقة بينهما كما كانت لأن زوجة سافجي كشفت الوجه الحقيقي لهازال وزوجها دوندار، ومازال دوندار يسعى للإنتقام من عثمان وقال في الإعلان لزوجته هازال القوس الذي وضعه حول عنقي سأجعله يلتف حول عنقه.

دوندار الحلقة 42 المؤسس عثمان

ان دوندار سيكون دور في خيانة عثمان ووقوعه في فخ نيكولا اذا علم بتحركه ففي المعركة القادمة لن يعرف دوندار ويتفاجئ مع أهالي القبيلة بإعلان عثمان الانتصار على محاربي نيكولا، في مشهد ظهر في الإعلان الثاني يقول عثمان أمام خيمة السيادة لأهالي القبيلة من بعد الان سنركض من غزو إلى غزو ومن نصر إلى نصر.


اعلان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى