اعلان

مسلسل قيامة المؤسس عثمان الحلقة 29 الاحداث كاملة


اعلان

في موضوع اليوم سنكشف لكم جميع احداث الحلقة 29 من مسلسل قيامة المؤسس عثمان، وكيف سينجو ارطغرل من طعنة فلاديوس الذي وضع السكين برقبة أمير القبائل التركية، وكيف سينجو عثمان من الفخ الذي صنع له، ومن الذي صنع له هذا الفخ من الاساس؟ وكيف سيتصرف الغازي ارطغرل من نيكولا حاكم ايناكول ومساعده فلاديوس بعد ان قاما بالقضاء على محاربيه داخل خيمة السايدة.

وهنا وقبل اي شيء نريد ان ننبذ هذا الفعل المتهور والغير مسؤول تماما، فكيف يتم وضع السكين على رقبة ارطغرل في خيمة السيادة، ارطغرل الذي كان يحرسه عبد الرحمن وبامسي وتورغوت، تتم حراسته من قبل هؤلاء الضعفاء؟

ارطغرل الذيكان سيحرق الاخضر واليابس اذا قام احد بالتعدي على جندي من جنوده، يتم وضع السكين على رقبته هكذا وبكل سهولة من قبل البيزنطيين، ان هذه تعتبر ذله حقيقية للمخرج في الحلقة الاولى.


اعلان

ولكن باستثناء ذلك الحلقة كانت في قمة الروعة، وكانت حلقة متكاملة وشيقة وممتعه للغاية، والآن دعونا نخبركم بكيف سينجو عثمان من الفخ الذي صنع له، مبدأيا نقول لكم انه لن يقوم احد بانقاذ عثمان ابن ارطغرل.

ان هذا اصبح قاعدة في المسلسل منذ الجزء الاول، لا احد يقوم بانقاذ عثمان، بل عثمان هو من ينقذ نفسه وينقذ الجميع، فلقد ذهب عثمان برفقة جوكتوغ، وهنا نشاهده يقاتل خلف عثمان ضد احد الجنود الذين صنعوا لهم الفخ.

وبكل تأكيد ليس سافجي هو من سينقذ عثمان، لأنه في هذا المشهد هو موجود بمكان غير الموجود به عثمان، وايضا ها هو غوندوز يقاتل برفقة سافجي، واظن انهم سيشكلون ثنائي رائع للغاية.

في أحد المشاهد في اعلان الحلقة 29 ظهر غوندوز وسافجي ومحاربي الكايي قد وجدوا كونجار، ولكن عثمان غير متواجد معهم، وهذا لأن عثمان ذهب ليقوم بانقاذ هذا الدراويش او هذا المشعوذ، فنحن الى الان لا نعلم ماهو دوره في المسلسل.

وهنا نرى الرجل الذي ذهب الى خيمة السيادة واخبر عثمان وغوندوز وديندار ان ارطغرل يريد عثمان، يبدوا ان الرجل سيقوم بالقضاء على الدراويش ولكن هذا لن يحدث، بل سيأسره فقط ويتحفظ عليه.

فيبدو ان عثمان بالنهاية ستمكن من القضاء على هؤلاء الخونة ولكنه لن يعلم من الذي ارسلهم، وهناك احتمال من اثنين، اما ان ايا نيكولا هو من فعل ذلك، او هازال خاتون زوجة السيد ديندار.


اعلان