اعلان

مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 57 اعلان 2 – خطة عثمان ونتيجتها


اعلان

مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 57 اعلان 2 هل سيقوم توغاي بالهجوم على قبيلة الكايي بعدما يدفع عثمان له الضرائب المطلوبة؟ فهل سيتفق توغاي مع نيكولا بعدما خانه عثمان؟ وماهي خطة عثمان لكي يصد هجوم توغاي والمغول على قبيلته؟

شاهد أيضا: مشاهدة مسلسل قيامة عثمان الحلقة 56 مترجمة للعربية الشاشة كاملة ATV HD

شاهد أيضا: اعلان 1 الحلقة 57 مسلسل قيامة عثمان HD مترجم للعربية


اعلان

اعلان 2 قيامة عثمان الحلقة 57

اعلان 2 قيامة عثمان الحلقة 57، انتهت الحلقة السابقة على عدم تسليم عثمان الضرائب لتوغاي وبالتالي إتفاقهما قد تم إفساده من طرف عثمان، وهذه كانت ضربة قوية من عثمان لتوغاي وأيضا خطة رائعة صنعها لكي يفسد إتفاق نيكولا وتوغاي بشكل دائم وبدون دفع أي ضرائب أو بدون أي مقابل.

خطة عثمان حسب توقعاتنا هي بعدما أفسد عثمان إتفاق توغاي ونيكولا، وجعل توغاي يقوم بخيانة نيكولا وينسحب بجيشه من المعركة ويتركه وحيدا مع عثمان مما جعله يفقد جميع محاربيه ومن بينهم كلانوس، سوف يغضب نيكولا من توغاي كثيرا وسوف يسعى للإنتقام منه.

وبالتالي بعدما سوف يخون عثمان توغاي ولن يسلم له الضرائب كما وعده سابقا سوف يحاول توغاي الهجوم على قبيلة الكايي، وذلك بعدما سيذهب عند نيكولا للإتفاق معه ولكن للأسف نيكولا لن ينسى ما فعله معه توغاي من الخيانات، لذلك سوف يقوم هو أيضا بخيانته، وعلى هذا الشكل كانت مبنية خطة عثمان من الأول مع أصحاب اللحى البيضاء، حيث أن عثمان نجح في خطته هو ورجال اللحى البيضاء التي كانت مبنية على إفساد إتفاق نيكولا بشكل دائم.

وإذا كانت بالفعل هذه هي خطة عثمان ورجال اللحى البيضاء من الأساس فربما ستفق عثمان مع نيكولا ضد توغاي، لأن توغاي قد أصبح خطر عليهما هما الإثنين، وبالتالي نيكولا سيخون توغاي كما فعله معه في الحلقة السابقة.

وإذا إتفق عثمان مع نيكولا بالفعل فسيكون هذا الإتفاق بناءا على القضاء على توغاي ومن بعدها سوف يكملان ما بدؤه من تصفية حساباتهما.

احتمال ثاني اعلان 2 عثمان 57

اعلان 2 عثمان 57 ، هناك إحتمال ثاني بهذا الخصوص وهو أن عثمان 57 لن يتفق مع نيكولا، ونيكولا لن يتفق مع توغاي أيضا، وسوف يعتمد عثمان على الإتفاق مع بعض القبائل التركية، وربما يتفق مع رجال الدولة السلجوقية كما ظهر في اعلان قيامة عثمان 57 الحلقة 57 وذلك لصد هجوم توغاي على قبيلة الكايي.

ونتوقع أن عثمان 57 سوف يهجم على توغاي ويقوم بالقضاء على معضم جنوده قبل أن يهجم على القبيلة، وبالتالي إذا كسر عثمان جناح توغاي بالقضاء على جنوده لن يستطيع توغاي حينها الهجوم على قبيلة الكايي بالمحاربين المتبقيين معه.

وقبل كل هذه الأحداث توغاي سيقرر أخذ من قبيلة أومور الضرائب السنوية بعدما سيقوم عثمان 57 بخيانته، وهنا السيد اومور لن يقبل بتسليم الضرائب لتوغاي بسبب ما قام به المغول من قتل محاربيه سابقا، وسوف يخطط أومور للهجوم على توغاي وجنوده قبل أن يهجم على قبيلته، ولكن عثمان سوف يعارض قرار السيد اومور حول هذا الهجوم وذلك لأنه سيفسد خطته التي يناها سابقا، وإعتراض عثمان هذا على السيد اومور سيشعل بينهم إختلاف جديد.


اعلان