مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 41 إعلان 2 بالأدلة بامسي يستمر الأمانات وسافجي يقع

تحدثنا في مقطعنا السابق عن بعض الأمور بشكل مختصر و هنا سنوضح بعض هذه الامور و سنضيف بعض التفاصيل بالأدلة المُقْنِعَةِ بَاْمْسِيْ سيستمر و ماذا حصل في كهف الأَسْرَاْرْ

سنتحدث قبل استمرار بَاْمْسِيْ عن ما حصل في كهف الأَسْرَاْرْ رأينا أَنَّ عثمان و بَاْمْسِيْ كانوا في الكَهْفْ كَاْنَ عثمان حينها معه كِتِاْبْ و يبدو أنه هو الكتاب الأَهَمْ

أو ربما يتم تسجيل الوثائق في هذا الكِتَاْبْ و هذا الكِتَاْبْ فيه أَسْرَاْرُ كيف يتم توحيد القبائل و جمعها و كذلك فيه الموارد التي تلزم للحكم


اعلان

فقد قال بَاْمْسِيْ أنها بقيت من الأتراك لأسياد قبيلة الكَاْيِيْ و يَقْصِدُ حتى يستعيد الكايي حكم الأتراك و يستفيدون منها و قد حصل هجوم على الكهف و كَاْنَ بَاْمْسِيْ يواجه هذا الهُجُوْمْ

فهل كَاْنَ عثمان مع بَاْمْسِيْ في بداية هذا الهُجُوْمْ، هنا لدينا أكثر من إِحْتِمْاْلْ إما أَنَّ عثمان كَاْنَ مع بَاْمْسِيْ و لأهمية هذا الكتاب قال له بَاْمْسِيْ

أن يذهب بهذا الكِتَاْبْ و يتركه ليتصدى للمهاجمين و يؤخرهم و ذلك حتى لا يَقَعَ هذا الكتاب في أَيْدِيْهِمْ و الإحتمال الثاني أن يكون بَاْمْسِيْ لوحده في الكهف حين الهُجُوْمْ

فقد يقرر الإستقرار فيه لأنه أكمل مهمته بعد سيادة عثمان، و حينها يقع هذا الهُجُوْمْ بَاْمْسِيْ سيحاول صد هذا الهجوم و قد يصا ب و لكنه لن يَنتهي

فبرأيي لا يمكن أن يرحل شخصين أساسيين مع عثمان خلال عدة حَلَقَاْتْ فبعد رحيل أَرْطُغْرُلْ لا يمكن أن ينتهي بَاْمْسِيْ حاليا

نعم قد يتوقف دوره مؤقتا و لكن ليس بِالرحيل ، و إنما بخروج لمهمة أو شيء يشبه ذَاْلِكْ و سيكون هنا دور للدرويش كُمْرَاْلْ في مساعدة بَاْمْسِيْ و عثمان

و إذا حصل هذا الإحتمال الثاني و هَاْجَمُوْاْ المكان بعد خروج عثمان و بَقَاْءِ بَاْمْسِيْ فهل يكون عثمان قد أَخَذَ هذا الكِتَاْبْ المهم معه قبل الهُجُوْمْ

كل شيء وارد و برأيي غالبا لن يتمكن الخصوم من أَخْذِ الوَثَاْئِقْ و لهذا سيسعى بِتْرُسْ و إدريس لطرق أخرى للحصول عليها

و برأيي قد يستعينون بدوندار لهذا السبب أيضا كما سنتحدث بعد قَلِيْلْ و إذا تَمَكَّنُوْاْ مِنْ أَخْذِهَاْ لن يستطيعوا حلها ثم سيقوم عثمان باسترجاعها من جَدِيْدْ

و ستكون قصة الوثائق مشابهة قليلا لمسألة الصناديق التي أتت في مواسم أخرى قديما أين ياولاك أَرْسَلَاْنْ، رأينا غياب ياولاك أَرْسَلَاْنْ في آَخِرِ حَلَقَاْتْ، و قد توقعنا غيابه كما أخبرناكم سابقا

فعثمان بحاجة لظهور أَعْدَاْءْ أكثر من ظهور أَصْدِقَاْءْ و لا أعني هنا رجاله و إنما أقصد كشخصيات كَبِيْرَهْ، قد يظهر بعض الشخصيات التي تساعد عثمان و لكن دورها سيكون قليلا

و أَرْسَلَاْنْ إنتهت مهمته بذهاب غيخاتو، وحاليا المشكلة حصرت في الإمبراطور من جهة و الرومان أو بِتْرُسْ و جهة أخرى

فهذه الأطراف بينها خصومات كبيرة، \و لكنهم إِجْتَمَعُوْاْ ضد عثمان، و هل يعود و يظهر أَرْسَلَاْنْ قريبا نعم برأيي سيظهر أَرْسَلَاْنْ و سيعود دوره قريبا بعد أن يعود غيخاتو و قد يظهر حاليا بشكل سريع و يساعد عثمان في بعض الأمور ثم يغادر مرة أخرى


اعلان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى