مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 38 اعلان 1 ارطغرل يوقف مجلس السيادة ولأول مرة تعاون ارصلان وعثمان

في هذا الموضوع سوف نشارك معكم تحليل الحلقة 38 من مسلسل قيامة المؤسس عثمان ابن ارطغرل الغازي والتي سوف تكون مليأة بالمفاجأت المتوقعة نوعا ما

وقبل الدخول مباشرة نعطيكم ملخص لأهم الأحداث وأفضل مشهد في الحلقة، كما توقعنا سوف ينضم الجيركوطاي الى جوار عثمان وستكون هناك معلومات حماسية جدا عن غينجي وزواج عثمان من طارغون كانت مجرد لعبة داخل لعبة حكها عثمان

وها هو ارسلان وقع في شباك عثمان وانكشف سره لكن هل تعتقد أنه خائن؟ سوف نتحدث عن تلك الأحداث بالتفصيل مع التوقعات في هاذا التحليل


اعلان

أما عن أفضل مشهد في الحلقة فكان وقوع ارسلان في كمين عثمان وأخبرونا عن أفضل مشهد كان بالنسبة اليكم

تحليل المؤسس عثمان الحلقة 38

والى تحليل المؤسس عثمان الحلقة 38، وسوف نبدأ بنهاية الحلقة 37 لربط الاحداث لبعضها البعض، حيث انتهت الحلقة على وقوع عثمان في شباك فلاتيوس الذي ظن بالفعل أنه هزم عثمان

لكن ظهر لنا عثمان بقوته وقام بكسر السهم الذي دخل في يده، حيث ذكرنا هاذا المشهد بتعذيب ارطغرل على يد نويان، سرعان ما تخلص عثمان من ذلك السهم وبدأ بالفعل بمحاربة فلاتيوس كما أتى في الاعلان

بتحليل تلك المشهد نعتقد أن عثمان سوف ينتصر على فلاتيوس لكن ارسلان سوف يتدخل حيث يضرب عثمان ويفقده الوعي ومن ثم يتركه ويذهب بفلاتيوس، حيث تلك الحركة فعلها ارسلان ليضمن ولاء نيكولا، لكن نحن شخسيا نرى الموضوع مختلف تماما

ولولاحضنا في الحلقة عندما قال لعثمان انه يود التخلص من غيخاتو عن طريق تقديم عثمان له تذكروا هذه الكلمة فنحن نعتقد أن ارسلان يوف يتحد مع عثمان وسوف يخدع نيكولا وفلاتيوس، حيث لاو تم قتل فلاتيوس سوف ينكشف أمر ارسلان

لكن سوف يعمل ارسلان مع عثمان ضد غيخاتو، وهنا يصحح الكاتب ما فعله في بداية الحلقات، حيث لم يذكر التاريخ أن ارسلان كان خائنا أبدا بل كان ضد المغول دائما حتى مماته، وإليكم المشهد بالتفصيل

سوف يوهم ارسلان نيكولا أنه أنقذ فلاتيوس من يدي عثمان ويتفق مع عثمان ان يذهب به الى غيخاتو، هنا سوف تكون خطة عثمان مع ارسلان، لكن لا نعلم هل يود عثمان قتل غيخاتو في تلك الخطة والتخلص من شره أم سوف يذاع أن غيخاتو قد أسر عثمان وسوف يقتله على فعلته

في كلا الحالتين ارسلان سوف يظهر أنه قام بوضيفته بحكم أنه سيد الأسياد، وقد قدم عثمان المتهور الى غيخاتو، والغرض من هذه الجزئية هو أن ارسلان وعثمان سوف يتحدان مع بعضهما البعض، ونعتقد لو حصل ذلك سوف تكون الأحداث قوية جدا

فقد ذكر محمد بوزاغ أنه سوف تحدث خصومات كبيرة داخل القبيلة ونحن كمتابعين ربما يغضبنا هذا الأمر بالقدر الذي يشعلنا بالحماس

لكن لو اتحدث القبيلة أو على الأقل بعض الأبطال المخلصين مع عثمان ووجهو انظارهم حول الروم والبيزنطيين سوف تكون الأحداث مشتعلة أكثر فنحن جميعا نحب عثمان عندما يقوم بحملاته وغزواته

استشهد بطل ضخم من أبطال عثمان وهو أياز الب وهاذا كان متوقع حيث سوف يحل محله غينجي ذلك المحارب القوي الجديد الذي سرعان ما وثق به عثمان وأعطاه مهمات وأصبح من المحاربين الأقوياء بلفتة ذكية من الكاتب والمنتج محمد بوزداغ كان قد أظهره في اعلان الحلقة 36 بطل العالم الكيك بوكسينغ الأذريبيجاني زابث سميدوف

وهنا بامسي يسأله من أين أنت أيها الشجاع فيرد عليه من كرباخ، وكرباخ أعزاء المتابعين هو إقليم الذي كان محتلا من قبل ارمينيا ومن كان يتابع الأخبار سيعلم أن تركيا ساعدت الأذربيجان في الانتصار على القوات الأرمينية وأرد عليه بامسي في النهاية إذا سلاما على كل شجعان كرباخ، فهذه رسالة وتحية مقصودة من الكاتب وأبطال المسلسل الى اقليم كرباخ، فيا ترى هل غينجي يحل محل تورغوت؟ اخبيرونا في قسم التعليقات

اعتقال فلاتيوس

نأتي الى اعتقال فلاتيوس نجح عثمان في اسر فلاتيوس وهاذا يدل على تعاون ارسلان بالفعل وذهب به بامسي الى القبيلة وهناك سوف تقع المشكلة الكبرى والتي ذكرناها وهي مشكلة لينا مع فلاتيوس التي كانت بينهما قصة حب قبل زواجها من سافجي، فبالتأكيد سوف يهددها فلاتيوس بكشف امرها أمام الجميع وذلك إذا لم تساعده

ولكن هل سوف تراها بالا وهي تتواصل مع فلاتيوس وسوف يتضح أمر لينا وقصتها؟ دعونا ننتظر الحلقة


اعلان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى