المؤسس عثمان الحلقة 73 كاملة مترجمة للعربية | خطأ غير مقصود في التصوير يكشف من كان يراقب بهادير، تورغوت يأخد ماريا قبل زفافها

المؤسس عثمان الحلقة 73 كاملة مترجمة للعربية | خطأ غير مقصود في التصوير يكشف من كان يراقب بهادير، تورغوت يأخد ماريا قبل زفافها

مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 73 كاملة مترجمة للعربية (الأحداث)

مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 73 كاملة مترجمة للعربية كيف سوف تدور الأحداث؟ خطأ غير مقصود في التصوير يكشف من كان يراقب بهادير، تورغوت يأخد ماريا قبل زفافها، سلام من الله إليكم متابعينا الأعزاء أهلا و سهلا و مرحبا بكم مجددا في موقعكم bein-kooora.

أولا لا يجوز لعثمان ان يخطط للهجوم على القلعة و يوجد خائن في القبيلة، و فاجئنا عثمان في الحلقة انه كان يعلم تدابير الأب غريجور بمساعدة الأديب علي و أتباعه، لذلك يا عزيزي المتابع انا ارى ان الخطوة الأولى هي كشف الخائن و هذه الطريقة سوف تمر بمراحل، الا اذا كان قد كشفه عثمان في الحلقة السابقة و لكن لم يخبر احد، لكن كيف كشفه عثمان في الحلقة.

مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 73 كاملة مترجمة للعربية الموسم الثالث (بهادير)

مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 73 كاملة مترجمة للعربية، تعالوا ننتقل إلى مشهد بهادير، عندما تحدث بهادير مع غونجا، في هذا المشهد كانت تأتي زاوية الكاميرا من داخل الجدار الخشبي و كأنه يوجد هناك أحد يسمع كلامهما، فهل نتفاجأ بكشف حقيقة بهادير؟ ، و هل يستغل عثمان ذلك و يجعله ينقل الاخبار الخاطئة إلى كوسيس؟ هذا ما اتوقعه، سنرى الكثير من التقلبات و الرؤية المختلفة لكشف الحقيقة و لكن نتمنى أن لا يماطل الكاتب في الاحداث.

من الاحتمالات القريبة هي اكذوبة بهادير التي سيتم كشفها فحينما كان يهرب مع غونجا كانتا سيدتان نعلم أنهما لم يروا بهادير ولكن أيضا لم يروا اي جنود او آثار الا كان قد هربا على الفور، فهل يكونا شاهدين على الواقعة، ربما يجدا جثة غونجا و تعلما هذان السيدتان و تخبرا مالهون، هل ستبدأ مالهون وقتها بالشك بهادير؟ أعتقد أن مسار الحلقة سوف يتجه في هذا الجانب في مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 73 كاملة مترجمة للعربية.

أحداث مسلسل قيامة عثمان الحلقة 73 كاملة مترجمة للعربية الموسم الثالث (تورغوت وماري)

أحداث مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 73 كاملة مترجمة للعربية (تورغوت وماري) ، يأتي إلى القسم الثاني تورغوت و ماري، علاقة تورغوت و ماري علاقة حب و صداقة، حب من طرف ماري و صداقة من طرف تورغوت الا انني أشك بنسبة كبيرة ان تورغوت يريد أن يبادل ماري نفس الشعور و لكنه يمسك بنفسه حتى لا يفهم بشكل خاطئ، فهل ستنجح خادمة ماري في الذهاب إلى تورغوت و تطلب المساعدة منه، فهل يخبر تورغوت عثمان ام يتصرف من تلقاء نفسه؟

من عادة الأتراك تلبية النداء من اي شخص يطلب المساعدة، و هناك احتمال ان يتصرف تورغوت من تلقاء نفسه و هنا سوف يصفع تورغوت نيكولا صفعة قوية بل و فضيحة كبيرة بأنه تم خطف خطيبته أثناء مراسم الزواج، فما هو رد فعل نيكولا و كوسيس على هذه الحادثة.

Advertisements

لكن ارجع و اقول ان تورغوت كان يقول لعثمان اني انتظر في قبيلتي، ليس انتظر التطورات او الأوامر او الخطة المشتركة بيننا يعني انه لن ينفذ اي شيء دون أن يلجأ إلى عثمان، فالعمل معا افضل و أكثر تعقلا.

لكن ما هو رد فعل نيكولا اعتقد سوف يأتي مع الجنود و يطلب من تورغوت ان تذهب معه ماري والا يحرق القبيلة، و عندما ترفض ماري الذهاب معه ويقف تورغوت هو و جنوده في وجه نيكولا من المحتمل دخول عثمان في تلك اللحظة مساعد لتورغوت، و سيضطر نيكولا للهرب.

و هكذا يتم خرق المعاهدة بشكل قطعي، لذلك ان حاكم ايزميك في المشهد، ويتم تسميمه من طرف الحكام الثلاث و يسعون لتجريد عثمان من كل الاتفاقيات البيزنطية حتى لا يظهروا انهم هم المتسببين في خرق الاتفاقية.

و بالرجوع إلى ماري و التي سوف يحافظ عليها تورغوت، فهل سيقتلها كوسيس ام يتزوجها تورغوت ام بالفعل يفشل تورغوت و تذهب ماري حفاظا على اوراح الأطفال و أهل القبيلة، فإذا قلنا ان ماري حقنت الدماء فهي علامة و رسالة إلى أن تورغوت هو من سيفتح القلعة، و انها هي من سوف تساعده.

قيامة المؤسس عثمان 73 الموسم الثالث (كومرال عبدول)

اما الحماس في الحلقة كان دور كومرال عبدال و الذي فشل روغاتوس بأن يشك فيه، و كانت كل نظرات كومرال عبدال جيدة في نظري وكان ممثلا بارعا جدا و هذا هو ظني فيه منذ البداية مع انه يظهر كأنه مهرج كما اخبرناكم ان هذه المهمة التي أعطيت اليه كانت من عثمان و كان ردود أفعاله كمشهد تمثيلي او ما شابه و بالفعل صادفت الحلقة كما قلنا تماما.

اخيرا بدأ جيرقوطاي ينجح في بعض الأمور أولا استطاع ان يكشف أثر احمد ألب، و ثانيا نجح في التجسس و الدخول إلى الدير، و اعتقد ثالثا سيكون كشف حقيقة الخائن بهادير.

Advertisements

شارك المنشور:

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on pinterest
Share on email
Share on telegram

مقالات ذات صلة: