الطماطم وفوائدها بالإضافة إلى طرق استعمالها

الطماطم وفوائدها بالإضافة إلى طرق استعمالها
الطماطم وفوائدها بالإضافة إلى طرق استعمالها

الطماطم او البندورة من الخضروات التي من علينا الله بها ويجب دائما ان نكون على علم بفوائد كل ثمرة نأكلها وكيفية استعمالها وتناولها بالشكل الصحي والسليم.

شاهد أيضا: أهمية الخضار وقيمه الغذائية

شاهد المزيد: ملخص لجميع أنواع الفواكه وطريقة اختيارها


اعلان

ما هي الطماطم أو البندورة :

البندورة او الطماطم نبات بقي زمنا غير قليل مالئا الدنيا وشاغلا الناس ،والسبب هو مارافقه ومازال يرافقه من اعتقادات بعضها خاطئ وبعضها صحيح.

مثل على ذلك ان البندورة تعتبر في نظر بعض الناس نوعا من الخضار ولكنها في نظر العلم تعتبر نوعا من الفاكهة وذلك لامكانية تناولها غضة دون طبخ ويابسة ولان عصيرها شبيه بعصير الفواكه .

يقول المؤرخون ان بلاد بيرو هي الموطن الأول للبندورة وان المكتشف الاسباني هرنان كورتيز هو الذي نقلها الى أوروبا ومنها انتقلت الى البلاد الاخرى وتبدو لنا صحة هذا القول في ان مدينة مارسيليا الفرنسية الساحلية عرفت البندورة قبل ان تعرفها العاصمة باريس وكان الناس في مارسيليا يطلقون على البندورة اسم تفاح الحب ويتفنون في تناولها وطهيها .

محتويات البندورة :

ان البندورة تحتوي على 94،22% من وزنها ماء بالاضافة الى الزلال والمواد الدهنية والاملاح وماءات الفحم والفيتامين ( آ وج وب1 وب2) .

وكان الاعتقاد السائد حتى لدى الأطباء ان البندورة تحتوي على حامض الحميض ” اسيد أوكساليك ” الذي يسبب الرمال والحصيات لكن ثبت ان هذا الحامض ضئيل جدا في البندورة ولا تتجاوز نسبته 3-30 ملغراما في الألف وهكذا تخلى الأطباء عن تخوفهم السابق واخذو يصفونها للحرضيين والمصابين بالروماتيزم والنقرس والرمال البولية وحصيات الكلى والمثانة والتهاب المفاصل ونوب فرط الحامضية المعدية والقيئات والتعفنات المعوية وعسر الهضم .

فاحتواء البندورة على الحوامض النباتية المركبة مع القلويات يجعلها بشكل أملاح سريعة التفكك تعدل حموضة المعدة والدم هذه الحموضة التي ينتسب اليها كثير من الامراض الحرضية .

استعمالات الطماطم واهميتها وكيف تؤكل :

ان الاستعمالات الواسعة للطماطم او البندورة تجعل من الضروري ان نلم بفكرة واضحة عن طبيعة كل شكل من اشكال هذه الاستعمالات فهناك البندورة التي تؤكل مطبوخة والبندورة التي تؤخذ كعصير والتي تجفف بالطرق الألية او اليدوية .

بدايتا يجب ان نعرفه ان لون الطماطم او البندورة وحجمها له اهميته في تقرير نوعية استعماله .
ومع ان اللون الاحمر هو اللون المعروف للبندورة الا ان هذا لايعني انها اغنى الثمار بالفيتامينات ففي الواقع ان النوع ذا اللون البرتقالي او القريب من لون الجزر اغنى انواع البندورة بالفيتامينات لان هذا اللون يدل على انها قد نضجت بفعل اشعة الشمس ولقد اثبتت دراسات امريكية حديثة ان البندورة الصغيرة ذات اللون الاصفر مصدر غني من مصادر الفيتامينات .

كما وان مصادر البندورة بقشرها له اثر فعال جدا في الادوار وافاضة الحيوية على الجسم .
لذلك يجب ان تؤكل البندورة بكاملها بقشرها وبذورها وعصيرها لان القشرة تسهل عمل الامعاء وحركاتها الاستدارية مما يساعد على محاربة الامساك وطرح الفضلات المتراكمة .

اما المستحلب او او المادة اللزجة التي تغطي بذور البندورة فمفيدة لانها تساعد على تأمين عملية الانزلاق المعوي فترطب الجوف وتسهل مرور الكتل البرازية كما تحتوي البندورة على اكثر من تسعين بالمائة من حجمها عصيرا هو دمها وهذا سهل الامتصاص يدخل الدورة الدموية حاملا معه العناصر اللازمة للترميم كالفوسفور والحديد وحاملا معه الاملاح القلوية التي تعدل من حموضة الدم وتقتنص الاسيد اوريك والرمال .

عصير البندورة :

ان عصير البندورة هو شراب سائغ ولذيذ ورخيص الثمن وغني بالفيتامينات والاملاح المعدنية وخاصيته الغذائية تستخدم في اكثار الجرائيم لمساعدتها على النمو التكاثر فتوضع قطرات منها على الاماكن التي تزرع فيها الجراثيم ، لذلك فللانسان حق قبل الجراثيم ان تستفيد من خواص عصير البندورة بتناول وحده او ممزوجا مع عصير فواكه اخر كالبرتقال او الليمون لان وجود عصير الليمون يحفظ لعصير الطماطم ثروته من الفيتامين (ج) مدة اطول .

عيوب البندورة :

ان من عيوب البندورة انها تتأكسد بسرعة اذا لم تقشر فتفقد جانبا كبيرا من الفيتامين ( ث) ولذلك فان اضافة بعض الليمون اليها يحميها من التأكسد كما يحفظ لونها عندما تتعرض للهواء .

فوائد اخرى للبندورة او الطماطم :

هناك فائدة اخرى للبندورة وهي ازالة الاثفان الموجودة في الاقدام فالاثفان عبارة عن تقرن الجلد وتراكم طبقاته السطحية فوق بعض بسبب ضغط الحذاء وعبثا نحاول ازالتها لان جذورها تظل ممتدة فيما تحت الأدمة ولكن الطماطم بفضل من الله تعالى قادرة على ذلك .

واذا كنا اعتدنا على طهو الطماطم بالماء فإن طهوها بالزيت او الزبدة يكون افضل لانه يجعلها تحتفظ بشكلها الكامل والزيت بشكل خاص افضل من السمن في طهو الطماطم لانه يحول دون تبدد العناصر المعدنية بسرعة .

ان الحساء المصنوع من الطماطم يعتبر غذاء مفيد جدا للمصابين بأمراض القلب والكليتين وارتفاع الضغط فان الفيتامين ( ب) الموجود فيها يبقي الحرارة معتدلة فلا تفقد الطماطم او البندورة في الحساء سوى جانب ضئيل منها .

كيف نحفظ اكبر قدر من فوائد البندور ؟

  • 1- لاتقطع البندورة إلا قبل الاكل بقليل حفظا على الفيتامينات (ج) .
  • 2- اقطعها بمدى لا تتأكسد .
  • 3- لا تطل غليها على النار وليكن القدر مفتوحا حفاظا على اكبر مقدار ممكن من فيتاميناتها
  • 4- ان الطماطم سهلة الهضم ويحسن ان يضاف اليها القمح او العجائن او الرز .


اعلان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى