اعلان

الحلقة 54 من مسلسل قيامة عثمان – خطة عثمان وعملاء البابا لكشف مخطط نيكول


اعلان

الإعلان الأول لـ الحلقة 54 من مسلسل قيامة عثمان أثبت الكثير من الأشياء وأول هذه الأشياء هو أن المشهد الذي انتهت عنده الحلقة السابقة سيكتمل وسيتمكن عثمان من أخذ السيد دوندار إلى القبيلة كما شاهدنا.

خطة قيامة عثمان الحلقة 54

وكما ظهر بـ إعلان 1 قيامة عثمان الحلقة 54 وضع السيد دوندار في خيمة القفص مع بيتروس وسيمون ومواجهة عثمان والسيد دوندار ظهرت أكثر من مرة في الإعلان واختلفت اماكنها فأول مواجهة ستكون في خيمة القفص عندما كان يضع القوس على رقبته وسيقوم بتعذيبه لبعض الوقت ولن يقوم بالقضاء عليه بهذه الطريقة وهو يرتدي ملابس بيزنطية، انما سيخنقه لبعض الوقت كما فعل من قبل ليس الا.

ومن ثم سيظهر اكثر من مشهد للسيد دوندار داخل خيمة القفص ومن ضمنها مشهده هو وابنته ايجول وسيحاول استعطافها والحديث معها لكنها سوف تتبرأ منه كما سمعنا وستتركه يذهب ومن ثم سوف يظهر مشهد لدوندار وهو يبكي ويؤنب ضميره مع اقتراب نهايته المؤكدة سيبدأ الخوف الحقيقي والبكاء ولكن كل هذا لن يغير أي شيء مما سيحدث له.


اعلان

فعثمان سيأمر بالتجهيزات للقضاء على عمه ولن يكون القضاء عليه بالقوس كما هو مفترض لأنه خان السيادة وسيعامله عثمان وكأنه ليس سيدا، وكما شاهدنا سيقوم المحاربين بتجهيز السيد دوندار وتغيير ملابسه واحضاره الى وسط القبيلة كما ظهر بـ إعلان 1 قيامة عثمان الحلقة 54 وسيتم القضاء على السيد دوندار كما ذكر تاريخيا بضربت سهم.

ورآينا سافجي يطالب عثمان بأن يقوم هو بالقضاء على عمه ولكن عثمان سوف يرفض هذا ويقول له انه تم الإنتقام من فلاتيوس بالفعل وسوف يصر عثمان على أن يقوم هو باتخاذ هذا القرار وهذا الإجراء.

وعلى الناحية الأخرى سيكون نيكولا تجهز من أجل الإنقضاض على سوغوت ولكنه لا يعلم أن عثمان قد أمسك بمن خطط معهم بالهجوم على سوغوت، على الرغم من أنه سيكون قد شك في سيمون بالفعل أنه هو من هرب دوندار ولكنه لن يكون متأكد من هذا وسيشك أن دوندار هرب وحده متخفيا وسيكمل مخططاته من أجل الإنقضاض على سوغوت.

ولكن سيكون بيتروس وسيمون يخططون من أجل الهروب من العقاب وسيكونون بحاجة ليخبرون عثمان عنه لكي يهربون من عقابه، وكما ظهر في إعلان 1 قيامة عثمان الحلقة 54 ستكون الأنفاق هي الخبر الذي سينقذهم من عثمان فبيتروس سوف يخبر عثمان بكل شيء خاص بالانفاق التي في سوغوت وبدوره عثمان سوف يتجهز لهجوم.

ولكن على الرغم من تجهز عثمان لهذا الهجوم سيكون من الصعب عليه أن يتصدى لهذا الهجوم لأن نيكولا سيهاجم بكل قوته مرة واحدة وسيهاجم أكثر من مكان في وقت واحد فإذا تمكن عثمان من التصدي للهجوم الذي سيقع على سوغوت واكتشاف امر الأنفاق لن يكون عنده الوقت لكي يتصدى للهجوم الذي على القبيلة.

وهنا سيكون دور السيد أومور الذي توترت علاقته مع عثمان بشكل كبير جدا وعثمان لم ولن يتقبل هذا الصلح معه وسيكون هناك سيناريو واحد سيجعل العلاقة بينهم تتحسن وهو أن يقوم السيد أومور بإنقاذ عثمان.

ونعتقد ان هذا هو أقرب حدث سوف يحدث في الحلقة 54 من مسلسل قيامة عثمان وهو أن يقوم السيد اومور وابنته مالهون بإنقاذ عثمان، وهنا سيكون عثمان مدطر الى قبول هذا الصلح وسيكون هذا الحدث سببا في تصفية الأجواء بين القبيلتين الهجوم على سوغوت سيكون له توضيح أكبر وأشمل وسنكشف لكم كيف ستم هذا الأمر وكيف سيتصدى له عثمان وما سيكون دور توغاي في كل هذه الأحداث ؟ لذا ترقبوا مواضيعنا القادمة على الموقع.


اعلان