اعلان

الحلقة 48 مسلسل المؤسس عثمان | مفاجأة عودة تورغوت | مصير بيخوجا بالدليل


اعلان

كشف اسرار ومفاجأت الحلقة 48 مسلسل المؤسس عثمان بن ارطغرل، حيث سنتحدث عن خطة عثمان السرية للإنتصار على أيا نيكولا وفتح قلعة إيناغول وهل سيظهر تورغوت وما هو مصير بايخوجا ابن سافجي بالدليل ومفاجأة السيدة مال هاتون تكشف دوندار وتنتقذ القبيلة وكيف سينجو عثمان من المأزق الذي وقع به ومفاجأت أخرى فتابعوا القرائة.

خطة المؤسس عثمان الحلقة 48

خطة المؤسس عثمان الحلقة 48 ، في البداية سنتحدث عن خطة عثمان وكيف سينجو من هذه المعركة الكبرى في الحلقة الماضية عند عودة عثمان من سوغوت بعد مقتل صانع الفخار وعندما كان عثمان مجتمعا بالحداد وبامسي وعبد الرحمن ودخل عليهم دوندار سأل دوندار بنبرة شديدة أين كنت وعندما أجابه أنه كان في سوغوت شك به.

وجميعنا نعلم أن عثمان مازال لديه الكثير من الشكوك حول دوندار أما المشهد التالي فنرى عثمان يقوم بكشف خطة المعركة أمام الجميع ومن ضمنهم السيد دوندار على الرغم من أنه مازال يشك به، فبالتأكيد هذه خطة من عثمان ويعلم جيدا أن دوندار سينقل الكلام الى أيا نيكولا.


اعلان

وخطة عثمان هي تقسيم المحاربين الى مجموعات وظهر عثمان في نهاية الحلقة مع مجموعة قليلة من المحاربين وعندما حاصر ايا نيكولا عثمان والمحاربين هنا علم عثمان أن أيا نيكولا علم بالكلام الذي دار في خيمة السيادة وتأكد من خيانة السيد دوندار.

ولكن كيف سينجو عثمان بعد محاصرته من أيا نيكولا وفلاتيوس هناك عدة سيناريوهات، السيناريو الأول أن يكون هناك مجموعة من الرماة قد جعلهم عثمان في مكان أعلى المعركة لكي يصطادوا البيزنطيين من الأعلى لأن عثمان ليس غبيا لكي يجعل كل المحاربين في أرض المعركة ولا يوجد البعض لحمايتهم.

السيناريو الثاني أن ينقذهم السيد أمور والد السيدة مالهون خاتون فالسيدة نالهون ترسل جميع الأحداث التي تدور في القبيلة الى والدها ومعركة كبيرة كهذه بالتأكيد رأت المحاربين وهم خارجين من القبيلة وأرسلت المعلومات الى والدها، وأراد السيد أومور ان يثبت نفسه لعثمان ويتقرب منه.

وفي هذا السيناريو سينضم محاربي قبيلة أمور الى محاربي قبيلة الكايي وجميعنا نعلم أن محاربي قبيلة أمور أكثر من محاربي قبيلة الكايي لذلك ستضاف قوة كبيرة الى عثمان ومن خلال هذا الدعم سيخرج عثمان من هذا المأزق ومن الممكن أن ينتصر على أيا نيكولا ولكن بالتأكيد لن يموت.

المفاجأة هنا أن عثمان من الممكن أن يكون خطط لفتح قلعة أيناغول وخصوصا أنه يعلم أن أيا نيكولا خرج ومعه معظم المحاربين الموجودين في القلعة والقلعة الآن أصبحت شبه خالية، كما أننا لم نرى بامسي وعبد الرحمن مطلقا فقد كلف عثمان وغوندوز ودوندار أن يبقيا في القبيلة ولكن ماذا عن بامسي.

من الممكن أن يكون عثمان قد كلف بامسي وعبد الرحمن ألب ومجموعة من المحاربين أن يذهبوا لمداهمة قلعة أيناغول أثناء المعركة مع نيكولا ولكن إذا حدث ذلك سيضطر بوزداغ لإعادة تورغوت حتى لو بشخصية أخرى لأن فتح قلعة أيناغول كانت على يد تورغوت ولن يستطيع بوزداغ تحريف ذلك.

مصير بايخوجا قيامة عثمان الحلقة 48

مصير بايخوجا قيامة عثمان الحلقة 48 ، ولكن ما مصير بايخوجا جميع الدلائل تشير أن الحلقة القادمة ستكون نهاية بايخوجا الدليل الأول الرؤيا التي رأها أثناء نومه وعندما حكاها للسيدة لينا حزنت كثيرا لأنها تعلم أن هذه الرؤيا تدل على استشهاد بايخوجا كما أن مشهد توديع لينا لسافجي وبايخوجا يدل على أنه بن يعود من هذه المعركة.

كما قال عثمان بنفسه بأنهم سيهجمون على نيكولا في منطقة أرميني وبالتالي فهذه هي المعركة التاريخية المعروفة بتل الأرمن وهي المعركة التي استشهد فيها بايخوجا وخسر فيها عثمان الكثير من المحاربين ولكن بالتأكيد عثمان سينجو في النهاية لأنه لم يؤسس الدولة العثمانية.


اعلان