الحلقة 41 المؤسس عثمان السيد الحداد يكشف حقيقة ديفيد الخائن ويقوم بالقضاء عليه

مسلسل قيامة المؤسس عثمان ابن ارطغرل الحلقة 41 السيد الحداد داود يكشف حقيقة ديفيد (إدريس) الخائن ويقوم بالقضاء عليه فور ذلك

الحلقة 41 المؤسس عثمان، الأن حان الوقت لنكشف لكم أهم المفاجأت على الإطلاق وستكون هذه المفاجأة حزينة للأسف بعض الشيء وهي بخصوص الحداد داود ومصيره في المسلسل، فكلنا قد شاهدنا أنه هو من أخبر السيد المؤسس عثمان عن أمر مخطط دوندار ولكن كيف عرف كل هذا ومن أين عرف كل هذا، لابد أنه دخل في لعبة كبيرة وهذا ما سنوضحه في هاذا الموضوع، ولكن الكثيرون منكم توقعوا في الموضوع السابق أنه هو من سيكشف الخائن ديفيد فهل سيكشفه بهذه السهولة؟

بعد أن كشفنا لكم جميع التفاصيل للإعلان في الموضوع الأخر الذي أخبرناكم عنه دعونا الأن نكشف لكم تفاصيل ما سيحث وكيف تم كشف السيد دوندار؟


اعلان

خيانة ديفيد الحلقة 41 المؤسس عثمان

خيانة ديفيد الحلقة 41 المؤسس عثمان، ففي الحلقة الماضية كما شاهدنا قد كشفنا العديد من المفاجأة الجديدة وأهمها هو أن صانع الفخار إدريس كان جاسوسا للبابا في القبيلة وأنه كان عنصرا خاملا كل هذه المدة وكانت مهمته كشف مكان الأمانات وإتضح ان هناك منضمة كبرى وقوية ورائه وتريد الحصول على هذه الأمانات وبالطبع قد شاهدنا أنه قام بتهريب فلاتيوس من القبيلة

الأن بعد أن تم تهريب فلاتيوس من القبيلة ستكون الأمور في القبيلة مرتبكة جدا ومتوترة فالجميه يريد ان يعرف من هو الخائن الذي قام بتهريب فلاتيوس، وبالطبع ديفيد سيكون خائف أن يتم كشفه وكلنا نعرف جيدا أنه في حالة كشفه سيكون أول شخص من الممكن أن يكشفه هو السيد الحداد وهاذا لأن المخرج قد بين من أول جزء أنهم مقربين من بعضهم وأنهم أصدقاء وأن ديفيد يحب السيد الحداد داود ويخاف منه أيضا

لكن ديفيد ليس بتلك الشخصية اللطيفة التي نراها جميعا إنما هو يتصنع كل هاذا لكي لا يلفت الأنظار إليه، وهو في الحقيقة شخصية قوية وذكية للغاية وأكبر دليل على ذكائه هاذا هو تخفيه كل هذه المدة وجعل الجميع يظن أنه جبان

لكن كما توقعتم أنتم فبعد أن جاء السيد بيتروس الى الساحة وإنضمام ديفيد اليه سوف تبدأ تحركاته تثير السيد الحداد ويبدأ في ملاحظة أن صانع الفخار ليس على طبيعته ولكي يزيح الأنظار عنه سوف يساعده في كشف دوندار فسيد الحداد لن يعرف هاذا الأمر من نفسه هكذا بدون مساعدة فلابد ان ديفيد هو من ساعده على هاذا فهو سوف يتصنع أنه خائف من شيء ما ولا يريد قوله كعادته وعندما يسأله السيد الحداد داود ويلح عليه سيقول له أن دوندار ذاهب للقاء نيكولا وأنه سمع السيد دوندار وهو يتحدث مع أحدهم وسيذهب الى لقاء نيكولا

وكلنا نعرف ان السيد بيتروس كان من المفترد انه يريد أن ينضم دوندار له ولكن لابد أن نيكولا قر أن يسرق هذه الفكرة منه ويقوم هو بأخذ دوندار لجانبه ولهاذا غضب السيد بيتروس منه وأيضا ظن انه حصل على الأمانات بالفعل فلاحاجة له بدوندار بعد الآن وسيأخذ الأمانات وينهي أمر عثمان بدونه لهاذا قام السيد بيتروس بأمر ديفيد بما قام به وضح بدوندار وأيضا ليزيح الأنظار عن ديفيد تماما ولكي يظن المؤسس عثمان والجميع أن دوندار هو من قام بتهريب فلاتيوس

وبالفعل سيبلع سيد الحداد داود الطعم ويتأكد منه من ثم سيذهب مسرعا الى المؤسس عثمان وبعد ذلك سيقوم بإخباره كما شاهدنا في الإعلان وبعدها سيتحرك عثمان وفقا لذلك وسيقوم بمراقبة السيد دوندار وبالفعل سوف يتأكد من هذا عندما يرى لقاء عمه ونيكولا كله ويسمع مخططهم بأن يقوم دوندار بتسليمه القلعة ومن ثم يقوم هو بتسليم دوندار السيادة كما يريد وربما يقوم المؤسس عثمان بأخذ أحد إخوته معه لكي يرو عمهم وهو يخونهم وربما يقوم بمواهجته أمامهم في الخيمة

فكما شاهدنا في مشهده وهو يضع القوس على رقبته كانو إخوته موجودين ولم يقوما بالدفاع عن عمهم

الحداد داود الحلقة 41 المؤسس عثمان

الحداد داود الحلقة 41 المؤسس عثمان، لكن دعونا نعود للحداد داود والذي وقع في أول طعم قد انشأه له ديفيد ولكن هاذا لن يمنعه ان يكون هو من سيكشف ديفيد في مرحلة ما

فديفيد لن يتوقع خيانته ومحاولاته معرفة مكان الأمانات، فكما أخبرناكم فإن الحداد داود سوف يلاحظ كل هاذا وسيقوم بمتابعته جيدا لأنه أقرب شخص له أو الشخص الوحيد الذي بين المخرج أنه مقرب جدا من ديفيد، ولكن للأسف هاذا القرب ربما سيكون هو ما سيتسبب في القضاء عليه ونهايته ربما في الحلقة 41 المؤسس عثمان القادمة

فالسيد الحداد داود سيكتشف بلا شك أن ديفيد خائن في الحلقة 41 المؤسس عثمان، ولكن للأسف نعتقد انه عندما يكتشف هاذا سيكون قد وقع بين يدي بيتروس وجماعته وسيقومون بالقضاء عليه وهو مصدوم أن يكون إدريس صديقه أصله صليبي وهاذا مجرد توقع ولكنه دائما ما يحدث في مسلسلات محمد بوزداغ

ونعتقد أن الحداد داود سيكون هو أقرب من يضحي بهم المخرج ونتمنى إذا كانت نهايته ستكون كما أخبرناكم في هاذا الموضوع أن لا تكون على يدي صديقه إدريس أن تكون على يد السيد بيتروس لأنه سيكون حقا مشهدا مؤلما للغاية ومشهد مؤثر في الحلقة 41 المؤسس عثمان


اعلان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى