أحداث الحلقة 48 مسلسل قيامة عثمان بن ارطغرل الكاملة بالعربية

أحداث الحلقة 48 مسلسل قيامة عثمان كاملة ، ما هو مصير عثمان والمحاربون بعدما وقعوا في فخ نيكولا؟ وهل سيستشهد بايخوجا بعدما أصيب بالسهام أم أنه سيعيش؟ وماذا سيفعل دوندار بعد هاذا الفخ الذي وقع فيه عثمان وماربيه؟ فهل سيأخذ السيادة ويسيطر على القبيلة؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذا الموضوع.

أحداث الحلقة 48 مسلسل قيامة عثمان

لقد انتهت الحلقة السابقة على وقوع عثمان ومحاربيه في كمين نيكولا وفلاتيوس فما هو مصيره وكيف سينجوا من هناك؟

كلنا نعلم بأن عثمان هو بطل الفلم وبالتالي مستحيل أن يموت أو ينتهي دوره حتى إذا إنتهى المسلسل، فههي هذه اللحظة لدينا إحتمالين لا ثالث لهما:


اعلان

الاحتمال 1

والاحتمال الأول وهو ظهور بطل ما أثناء كمين نيكولا وينقذ عثمان والمحاربين المتبقين معه، وسيكون هذا البطل إما السيد أمور أبو مالهون خاتون والذي هو المحتمل الأكبر أو سيكون هذا البطل هو السيد ارصلان وربما يكون عبد الرحمن وبامسي أو مالهون.

وإذا لم يكن أحد من هؤلاء الأبطال الذين ذكرناهم فسيكون منقذ عثمان إما بطل قديم من عهد السيد ارطغرل مثل تورغوت، أو سيكون بطل جديد لم نراه من قبل، المهم إذا كان هذا الإحتمال هو الصحيح فمهما كان البطل الذي سينقذ عثمان ومحاربيه لن يستطيع القضاء على نيكولا بل سيساعد عثمان والمحاربين في النجاة فقط.

الاحتمال 2

وأما بالنسبة للإحتمال الثاني والذي تم ذكره تاريخيا حول هذه المعركة وهو أن عثمان ومحاربيه سيتمكنوا بالهروب من هناتك والنجاة بصعوبة شديدة، ومن بعدها سيكمل نيكولا طريقه إلى القسطنطينة غاضبا من نجاة عثمان مرة أخرى.

وعندما سينجوا عثمان والمحاربين وتنتهي المعركة سيعودون لجلب جثة الشهداء والجرحا الذين اصيبوا وقتلوا هناك ومنهم بايخوجا ابن سافجي.

أحداث الحلقة 48 المؤسس عثمان

أحداث الحلقة 48 المؤسس عثمان، وانتهت الحلقة السابقة أيضا على إصابة بايخوجا ابن سافجي بسهمين واحد في ظهره والأخر في صدره، فهل سيعيش بايخوجا أم أنه سيموت؟

حسب ما شاهدناه في حلم بايخوجا في الحلقة السابقة فإن ذلك يدل على نهايته، فالقفص هو الدنيا والبيضا هو المقام العالي أو الكفن أما العصفور الذي خرج من فمه فهو روحه خرجت من الضيق الى الفسيح أو من القفص إلى الحرية.

تابع المشاهدة في الفيديو لمتابعت الأحداث.


اعلان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى