اعلان

أحداث الحلقة 23 من مسلسل قيامة عثمان بن ارطغرل الغازي


اعلان

أحداث الحلقة 23 من مسلسل قيامة عثمان بن ارطغرل الغازي، حيث ينتعرف على هل أيجول ستصيب بالا بالسهم، وأيضا على كشف خيانة علي شار من طرف دوندار، وهل عثمان سيقتل غيغاتو.

عثمان يقتل كيخاتو

فكانت الحلقة السابقة من المسلسل جيدة نعوا ما ولاكن ليست بقيمة انتظاراتنا لكنها رغم ذلك أفضل من بعض الحلقات الأخرى.

وقد رآينا في الحلقة السابقة وأن بلغاي بدأيشك في اخلاص كونجار له حتى وأنه أفصح له عن خوفه من أن ينظم الى صف عثمان.


اعلان

وهذا الشك هو الذي يوراود بالغاي هو بسبب ما قاله له عثمان، بأنه حصل على وثيقة تدل على شراء بالغاي لكونجار من سوق العبيد.

ولاكن من ما لا يتوقعه أحد ربما أن بلغاي سار يعلم أصلا بأن كوجار أصبح جاسوس لعثمان، ولذلك قد رآينا الجيركوتاي أن كان يضحك وعبس بوجهه لما رآى كونجار قادم، وكذلك رآيناه ينظر له بطريقة غريبة في نهاية المشهد

ثم لاحق في مشهد كان بلغاي يحدق في كونجار من بعيد بنظرات مريبة تذل على أن هناك شيء يجول في عقل بلغاي اتجاه كونجار، ثم اقترب منه ودار بينهم حوار يظهر بشكل واضح شكوك بلغاي اتجاه كونجار، وكذلك ذكر له أنه خلقه من لا شيء، ثم التفت بلغاي وذهب وكانت تعابير وجهه توحي بأنه هناك سيء في عقل بلغاي، وخاصة وأن المخرج يختار طريقة التصوير التي صور بها التفاتة بلغاي الى ليبين النية الحقيقية لالشخصية، فلذلك حتى وان لم يكن بلغاي يعلم حاليا بأن كونجار جاسوس عثمان فإن لديه شك اتجاهه، وفي أقل خطأ يرتكبه سوف يكتشف أمره مباشرة

ديندار يكشف خيانة علي شار

وكذلك قد رآينا بداية دوندار لكتشاف حقيقة علي شار بعدما تذكر أن مالك محارب علي شار دله على طريق بلغاي وعثمان من قبل، ولذلك بدأ دوندار يفهم أن علي شار أوقعه في لعبة ليصبح عدوا لعثمان، فلذلك نتوقع بداية دوندار في معرفة أن علي شار هو قاتل ابنه باتور

أيضا بتحاد عثمان مع بلغاي قد تكون هناك حلقة قوية جدا نرا فيها كلاهما يحاولان التسلل لقتل غيخاتو أو ربما حتى حرب كبيرة، خاصتا بتحدث بلغاي عن السادة والمحاربين الذين سيأتون معه وكذلك عثمان والذي قال وأن القبائل التي تعاني من غيخاتو ستنظم الى جانبهم فربما سنشهد حرب كبيرة في نهاية هذا الموسم كما أنه على الاغلب فإن خطة عثمان بائة بالفشل للإطاحة بعلي شار وجلبه للفخ بفظل القائد بوكي

فبعدما رآينا بهادير يلحق بكنور فلابد وانه سيرى أنه ذهب الى عثمان وبذلك يعرف أن بوكي وعثمان وعلي شار اتفقى على إيقاع علي شار في الفخّ، فلذك لن نرى علي شار يذهب الى المكان الذي يوريد عثمان أن يوقعه في الفخ فيه

بل بالعكس ربما يذهب بأعداد كبيرة من المحاربين الذين يملكهم ويقلب فخ عثمان عليه لأنانا لا نظن أن الكاتب سيستغني عن شخصية علي شار الأن، فلذلك لن يجعله يموت وربما ستستمر معنا شخصية علي شار الى الموسم القادم مثل سعد الدين كوبيك الذي إستمر الى ثلاثة مواسيم

وتكرار زوهرة بأن بهادير غير موثوق فلا أظن أن هذا من فراغ وهو احتمال راجح فقد ينظم الى صف عثمان مثلا لو اقتنع ان علي شار قاتل اخيه باتور ويخون أبيه دوندار

 هل أيجول ستصيب بالا بالسهم؟

وبالنسبة للمشهد الذي ظهر في الاعلان 1 الحلقة 23 مسلسل قيامة عثمان التي تصوب فيه أيجول سهما الى نحية بالا مع صراخ المأة التي سمعناها، فليست بالا من أصيبت بل غونجا التي كانت معها، فلو ان بالا هي من أصيبت لاكان المخرج أظهرها في الاعلان، وحتى أن صوت صراخ التي أصيبت لايشبه صوت بالا

الأحداث بالفيديو

قد يهمك أيضا:

مسلسل قيامة المؤسس عثمان بن ارطغرل الحلقة 22 مترجمة للعربية كاملة

اعلان 1 الحلقة 23 من مسلسل قيامة عثمان مترجم للعربية full hd


اعلان