أحداث اعلان 2 الحلقة 66 من مسلسل المؤسس عثمان (من هو قاتل الحصان؟)

أحداث اعلان 2 الحلقة 66 من مسلسل المؤسس عثمان (من هو قاتل الحصان؟) ، السلام عليكم من هو الملثم الذي قطع رأس حصان عثمان كراييال من داخل قبيلة الكايي؟ ولماذا قتل الملثم الحصان الذي يمتطيه عثمان؟ فهل هناك سر ما في هذا الأمر؟ كيف ستكون ردة فعل عثمان حول هذا الأمر؟ هل سيعاقب الحراس أم أنه سيبحث عن من قتل الحصان؟

هذا ما سنتعرف عليه في هذا الفيديو لكن قبل أن نبدأ ندعوك بدعمنى بالضغط على الزر لايك لنستمر بتقديم لكم المزيد إن شاء الله، ولاتنسى الإشتراك في القناة مع تفعيل الجرس لكي تتوصل بكل جديد، ولكي لانطيل عليكم أكثر هيا بنا.

أحداث اعلان 2 الحلقة 66 من مسلسل المؤسس عثمان

أهلا ومرحبا بكم أعزائي المشاهدين ومتابعين موقع بي ان كووورة في هذا الفيديو الجديد، والذي من خلاله سنكشف سر الملثم الذي قطع رأس حصان عثمان.


اعلان

فكما نعلم جميعا أعزائي المشاهدين أن حصان عثمان كرايال هو جناحه الوحيد الذي كان يمتطيه دائما في الحروب والمناسبات وهو متدرب على يديه جيدا ونشأ معاه مثل المحارب، لذلك فراقه سيكون صعب ولن يتحمله عثمان ولن يترك هذه الفعلة الشنيعة بدون إنتقام.

ولكن من هو هذا الملثم قاتل الحصان الذي سينتقم منه عثمان 66؟

نعتقد أعزائي المشاهدين أن قاتل الحصان لا يبعد عن ثلاثة أشخاص وهما في الاحتمالات التالية:

الإحتمال الأول وهو أن يكون قاتل الحصان أحد جنود القائد روغاتوس صديق الراهب غريغور، حيث أنه قد أتى لعثمان بحصان أبيض كهدية له على أربعينية ابنه اورهان، لذلك ربما يكون ذلك الحصان له إشارة لقتل حصان عثمان لانه لم يسلم له عثمان الراهب غريغور.

والإحتمال الثاني هو أن يكون قاتل الحصان ذلك الكتلوني الذي شاهدناه مع القائد كوسيس، لأنه يبدو عليه محارب قوي، ولقد وعد القائد كوسيس بأنه سيحضر له الراهب مهما حدث، وذلك لكي يحصل على المبلغ المتبقي المتفق عليه كوسيس.

أما بالنسبة للاحتمال الثالث والأخير: وهو إذا لم يكن قاتل الحصان أحد من الإثنين الذين ذكرناهم فسوف يكون بكل تأكيد عدو جديد لعثمان لانعرفه وسيكون شخصية جديدة تظهر لأول مرة في المسلسل.

فشاركونا أعزائي المشاهدين بآرائكم في قسم التعليقات حول من هو الإحتمال الأصح والأقرب من بين هذه الاحتمالات.

الآن ما الذي سيفعله عثمان بعد قتل حصانه كرايال؟

أكيد أن عثمان سيربط الحادث بما حدث لجنود تورغوت أو بالراهب غريغور الموجود عنده ولكنه لا نتوقع منه بأن يعرف من قام بالحادث إلا ترك له القاتل رسالة تشرح له سبب قتله للحصان.

ونتوقع أن عثمان سيحاسب الحراس على تهاونهم في الحارسة فالعدو لقد دخل إلى قلب القبيلة ولم يره أحد.


اعلان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى